منتديات شط العرب

أهلاً وسهلاً بك بمنتديات شط العرب

انت الان زائر يرجا منك تعريف نفسك وتسجيل معنا

اسره منتديات شط العرب
منتديات شط العرب

منتدى عربي عام ترفيهي تجد كل جديد وممتع ومفيد معنا هنا

 لوحة شرف المنتدى لهذا الأسبوع 

 
قريبا
قريبا
قريبا
قريبا

    قصة تراب الجنه العجيييه !!!!!!!!...

    شاطر
    avatar
    حيدر المجراوي
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    عدد المساهمات : 636
    نقاط : 1892
    تاريخ التسجيل : 19/10/2010
    العمر : 28
    الموقع الموقع : http://hyder.a7larab.net

    قصة تراب الجنه العجيييه !!!!!!!!...

    مُساهمة من طرف حيدر المجراوي في الجمعة أكتوبر 22, 2010 5:52 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مساااااااااااااء الخير
    شلونكم وشخباركم





    قصة واقعية .. طبعا كل من يدش النت في الوقت الحالي وهاذي بداية القصة الي دارت بين دانه و احمد .

    يوم اليمعه , على الساعة 11 باليل دانه كانت متملله حيل من قعدت البيت , قالت أدش الايرسي أغير جو ,

    دشت ولا يدش عليها احمد أبرايفت . و اقعدو يسولفون لما وي الفير , وعقب الحوار الي دار بينهم كل واحد

    ضاف الثاني على الماسنجر و صارلهم تقريبا فوق ال 6 اشهر مع بعض , و في يوم من الأيام طلب احمد من

    دانه إنها تتصل عليه طبعا اهوو كان خايف من ردت فعلها , اهيي كانت متوتره و متردده من هالشي الي راح

    اتسوي لأنها عمرها ما كلمت اصبي في التليفون و هاذي التجربة الأولى حقها .. و عقب تفافهم طويل وقرار

    صارم اتصلت دانه على احمد و كانت فرحة احمد طاقية عليه لأنه من كل قلبة معجب أب دانه , و استمر حاورهم

    في التليفون لما شق النور و اطلعت الشمس , و كل يوم صاروا يسولفون مع بعض لما كل من حب الثاني . ويه

    اليوم الي لازم يشوفون بعض فيه , و كان هذا اليوم الاثنين في حديقة جمال عبد الناصر ( الروضة ) على

    الساعة 8 بليل , دانه اطلبت من وحده من صديقاتها تيي معاها و طبعا اكشخت و تزينت و راحت الحديقة فعلا

    و في الوقت نفسه كان احمد في محل الورد يشتري أحلى بوكية حق حبيبته الي كان متمني شوفتها , دانه

    أوصلت الحديقة و كانت قاعدة اهيي و رفيجتها على الكرسي .. دق احمد على دانه و دار الحوار التالي بينهم :

    أحمد : مساء الورد يا أحلى دانه في الدنيا

    دانه : اهلين مساء النور و السرور مع ضحكه خفيفة (إحراج)

    احمد : شلونج حبيبتي ؟

    دانه : بخير ما دامك بخير \ احمد : دوووم انشاالله مو يوم حبيبتي وينج فيه ؟

    دانه : في الحديقة / احمد : حتى أنا بس أنتي وينج ما شفتج ؟

    دانه : ما راح أقولك وين بخلي قلبك يكون دليلك

    احمد : ههههه , راح أصيدج أصيدج

    احمد : أقوول دانه من ابعيد قاعد أشوف شي و ماني قادر أميز الي قاعد أشوفها ابنيه ولا ورده الحديقة ؟؟

    دانه : ( و اهيي منحرجة ) ما ادري ؟؟

    احمد : أنتي لابسه وردي ؟؟ \ دانه : أي و اهيي تضحك واهيي منحرجه

    احمد : مو اقولج صدتج , كاني الحين ياي لج باي \ دانه : باي

    دانه في هالوقت كل خطوه قاعد يخطيها احمد دانه قاعد اتزيد دقات قلبها … قرب احمد منها و كان معاه رفيجه المشلول ( جاسم ) على الكرسي المتحرك .. وهمس حق دانه قوه وقدم لها بوكيه الورد الجوري , و كان منبهر من جمال دانه الموطبيعي .. دانه : هلا والله , الله يقويك مشكور على الورد و ابنفس الوقت سلم جاسم على دانه و رفيجتها , و عقب ربع ساعه من قعدتهم مع بعض استأذن جاسم مع رفيجت دانه و خلة احمد و دانه يقعدون مع بعض و ياخذون راحتهم .

    وكان احمد و دانه أحلى اثنين في الحديقة و قعدو يسولفون و يضحكون وكان يراقبهم جاسم من ابعيد اهوو مع سارة رفيجت دانه .

    وبعد سنه من العلاقة الي دارت بينهم , في يوم طلبت أحمد من دانه طلب غريب اشوي ؟؟!! و قالها : عمري بغيت منج طلب صغير بس لا تفهميني غلط

    دانه : حبيبي أنت أتآمر مو تطلب لو تبي عيوني ما تغلى عليك ..

    احمد : تسلمين حبيبتي و تسلم عيونج , حبيبتي بغيت رقم رفيجتج سارة .

    دانه : واهي متعجبة !! شنو رقم سارة ؟؟ ليش اشتبي منها ؟؟

    احمد : حبيبتي اعصابج اعصابج , ما آبي منها شي هونت خلاص

    دانه : قووولي ليش تبي سارة !؟ ( و الفضول كان ماكل قلبها )

    احمد : بغيتها اتساعدني ابمفاجأة بسويها حقج , بس أنتي ما تبين هالموفاجأة ؟! / دانه : و اهيي تضحك ( وابنفس الوقت تطمنت )

    دام فيها مفاجأة حقي خلاص أعطيك رقمها بس عقب ما استأذن منها .

    وفعلا استأذنت من سارة و عطت الرقم حق احمد , بس دانه بينها و بين نفسها محتارة شنو راح اتكون هالمفاجأه ؟؟! و اقعدت اتفكر واايد و كل اشوي تتصل على سارة تسألها احمد شنو قالج ؟ بس سارة احلفت انه احمد بعد ما قالها شي . و هالشي حير دانه واايد واايد .

    وعقب يومين من سالفة المفاجأة دق احمد على سارة وطلب انه يبي يشوفها ابسرع وقت . تواعدوا يشوفون بعض في كافية بليلى قالاري, سارة كانت قاعدة في الكافية تنطر احمد , وعقب 10 دقايق أسمعت صوت من وراها: قوه سارة , التفت سارة و اهيي مندهشة !! هلا الله يقويك جاسم . جاسم : سامحيني تأخرت اشوي وكان قاعد على كرسي المتحرك , سارة : لا عادي بس أنت اشيايبك وين احمد عيل ؟؟

    طالعها وسكت مده , ولا يقولها احمد ؟ أنا على شان جذي ييت أكلمج ابموضوع احمد .

    سارة : خير انشاالله ,خرعتني احمد فيه شي ؟؟

    جاسم : لا ابد مافيه إلا العافية بس أنتي سمعيني عدل بالموضوع الي بكلمج فيه أتمنى ما تفهميني غلط بس عقب ما اطلبلج العصير .

    المهم اطلبوا العصير , جاسم : سارة أنا الي اعرفه أنتي صديقت دانه الروح بالروح و آنا اليوم تعنيت على شان بكلمج ابموضوع يخصني و يخص دانه ابنفس الوقت .

    سارة : بس أنت شنو على علاقتك اب دانه اذا أنت رفيج احمد ومالك شغل اب دانه ؟

    جاسم : و الدمعة محبوسة ابعينه , سارة شفتي الإنسان الي حبته دانه وضحت على شانه والي ما تقدر أتعيش يوم من غير لا تسمع صوته هذا أنا مو احمد .

    سارة : أطالعه بنظرة تعجب شنو ؟ أنت اشقاعد أتقول شنو هالحجي الي ما يدش العقل

    جاسم : و دمعة على خده سارة هذا الواقع , و هذا السر الي كنت خاشه عن الكل و الي كان بيني وبين احمد رفيجي , اهوو الي كان يشوفها و أنا الي كنت اكلمها في النت و التليفون .

    سارة : أنت اشلون قدرت اتسوي جذي ابرفيجتي ما تدري إنها أتحبك و أتموت فيك

    جاسم : ادري و الله ادري , اني غلطان بس آنا ما سويت هالشي متعمد اني أأذي دانه و آنا كنت خايف أقولها هالشي من أول يوم عرفتها فيه بس ما أبى اخسرها . وكنت أخلي احمد يشوفها بالحديقة

    جدام عيني و أكون املقنه كل كلمة يقولها حقها و اهوو امشغل موبايله و أنا حاط الهاند فري و اسمع كل شي بينهم ( و الدموع أتسيل على خده )

    سارة : ( متقطع قلبها ) و ساكتة تسمع

    جاسم : سارة أنا كنت إنسان طبيعي حالي حال كل البشر ودي احب و مارس حياتي الطبيعية مثل غيري , بس القدر اهوو الي سوها فيني جذي , وكنت لاعب كرت قدم ابنادي القادسية بس حادث سيارة اهوو الي شلني و سوالي هالعاها ورحت امكان وايد حق العلاج بس الله كريم

    سارة : (الصدمة كانت عليها قوية و ما كانت اتعرف اترد على كلام جاسم بس بالدموع الي غرقت عينها )

    جاسم : ( يكمل كلامة ) سارة أبيج اتساعديني , أنا بقول حق دانه بس ماني عارف اشلون أفاتحا بالموضوع , و السبوع الياي بسافر بروح الجيك لأنه اهوو أملي الوحيد .

    سارة : جاسم انت صدمتني ابكل كلمة قلتها حقي , أنا أحاول اسوي كل الي اقدر عليه و أنا بفهم دانه كل شي انشاالله , و أتمنى إنها تتقبل .

    جاسم : أنا معتمد عليج و على الله سبحانه و مشكورة واايد إنج سمعتي لي .

    عقب أرجعت سارة البيت و كان ضايق خلقها وايد من السالفة و محتارة اشلون اتفاتح دانه , راحت صلت اطلبت من الله انه يصبر دانه و عقب دقت سارة على دانه و كان الخوف مالي قلبها . فاتحتها بالموضوع و قالت لها القصة من البداية لما النهاية .. و كانت النتيجة و ردت فعل دانه التالي : دقت على جاسم الي كان ممثل دور احمد , وكانت منهارا من البجي , اسمعني يا الحقير أنت أحقر إنسان شفته

    ابحياتي و أنا مستانسة انك مشلول , و انشاالله ما تشافه و تقعد طوول عمرك جذي لأنك تستاهل و عساك اب هالحال ورده , أنت جرحتني و خدعتني خليتني أحبك و انت ما تستاهل ربع هالحب مو ناقص الا أكلم معوقين بعد ..( وتسكر التليفون في وي جاسم )

    جاسم : انهار من الصدمة و صار مثل الياهل الي ما يقدر يسكت من البجي . يه وقت سفرت العلاج , بالمطار دق جاسم على دانه واهوو كان يقول ابقلبه دانه اتحبني و أكيد بتسامحني . دق ولا دانه ابكل عصبية ويعه اشتبي داق . جاسم : دانه أنا بسافر وحبيت أسلم عليج

    دانه : روحه بلا رده بالي ما يحفظك و انشاالله أطيح الطيارة و اففتك منك . ( و تسكر التليفون )

    جاسم : صكت الدنيا فيه اكثر و ضاع الأمل منه . وصل الجيك وصار يعالج اهناك و سوه اكثر من عملية و قعد اهناك تقريبا سنه و نص وكان يدق على دانه بس كانت ما تعطيه وي لما باعت رقم موبايلها .

    رجع جاسم الكويت بعد فترة العلاج و أول شي سواه دق على سارة , لدرجت انه سارة ما عرفته في البداية و سأل عن اخبار دانه والي اعرفه منها انها مرتبطة ابشخص واهني تسكرت كل الأبواب أبوي جاسم بس طلب من سارة انه يبي يشوف دانه حتى لو من بعيد . قالت له سارة ما أوعدك بس أحاول انشاالله . عقب سارة واعدت جاسم في منتزه الخيران وكانت دانه معاها . وفي صالة المارينا , دانه كانت قاعده تلعب مع حبيبها اليديد بولنق . وكان بالحارة الي يمها جاسم وكان قاعد يشوفها واهيي مو منتبهه عليه بس اهو قرب صوب الكور ودانه كانت واقفه اقباله . شافت جاسم المشلول واقف على حيله ويلعب بولنق اهني انصدمت من الي شافته . و عقب شهر من السالفة , دانه

    كانت طالعه مع حبيبها اليديد في السيارة قاعدين يتمشون ابشارع الحب ولا يسوون حادث لي درجة انقلبت السيارة فيهم , مات الصبي و انشلت دانه و صارت فضيحتها على كل اللسان . و الله رحم ابحالها انه اخوانها و أهلها ما اذبوحها . عرف جاسم السالفة و صار مثل المينون وعقب شهرين من شلل دانه , دقت على جاسم تطلب منه السماح , بس جاسم من الطيبه الي كانت مالية قلبه ما سامحا , بس راح خطبها واهيي مشلوله , و تحده الكل و خذاها زوجه حقه . وعقب تعالجت دانه اشوي اشوي لما بدت تمشي , وكل من عرف غلطته في النهاية و الحب ملى قلوبهم و كانت ثمرت الحب بنتهم( نور ) الي نورت عليهم دنيتهم .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 13, 2018 4:45 am